ملخص رواية كونسيلر وشخصيات الرواية

ملخص رواية كونسيلر وشخصيات الرواية

ملخص رواية كونسيلر وشخصيات الرواية
تُعد "رواية كونسيلر" واحدة من الروايات الرومانسية والاجتماعية، التي تعبر في جانب منها عن الآثار النفسية التي يعاني منها الأبناء نتيجة الاختيار الخاطئ للوالدين، وتدور أحداث ملخص رواية كونسيلر وشخصيات الرواية حول فتاة جميلة تدعى"فاطمة" التي عانت كثيرًا من الظلم والقسوة من جميع الأشخاص بما فيهم؛ زوجة أبيها وزوجها، بعد قت#ل والدتها، ثم قررت أن تنتقم من كل من تسبب في أذيتها ومعاناتها، فـ ماذا فعلت فاطمة؟ وهل استمرت على قرار الانتقام؟ يمكن معرفة ذلك من خلال هذا المقال.



ملخص رواية كونسيلر:

ويمكن تلخيص رواية كونسيلر من خلال ما يلي:

1. بداية أحداث الرواية:

● بدأت الرواية بالفتاة "فاطمة" التي لم يتجاوز عمرها 4 سنوات، قد فقدت والدها، ثم والدتها "غفران" نتيجة عملية القت#ل.

● وكانت تشعر بالخوف الشديد تجاه زوج أمها "السرجاني"، الذي كان يعمل بالجزارة، وقد مَثل هذا المتوحش أولى معاناة الطفلة الصغيرة، فهو من قام بقت#ل والدتها، وعانت فاطمة كثيرًا من الوحدة، وواجهت تحديات عديدة.

● نشأت فاطمة في بيت "غالية وطاهر" أحد أعيان القرية، ولكن تعرضت الطفلة للعنف من قِبل "غالية"، التي تركت آثار قسوتها في قلب "فاطمة".

2. خيانة زوج:

● عندما بلغت فاطمة سن الكبر، تزوجت من "هاشم" لاعب الكرة المشهور، ووقعت في حبه، وكانت بالسعادة في مقتبل زواجها.

● ولكن لم تعطينا الحياة دائمًا ما نتمناه، فقد خان الزوج زوجته "فاطمة"، وسرعان ما طلبت الطلاق وانفصلت عنه.

3. قرار الانتقام:

● قررت فاطمة أن تنتقم من كل من قام بأذيتها، وبدأت في وضع الخطط اللازمة.

● قامت بإنشاء شركة تجميل -وهذا سبب أساسي في تسمية الرواية بهذا الاسم-، وأعلنت عن احتياجها لأشخاص، ثم وظفت زوجة زوجها السابقة.

● وبعد فترة، وضعت فاطمة خطة مدبرة؛ لتقهر هذه الزوجة وتفقدها وظيفتها.

4. عدم جدوى الانتقام:

● أدركت فاطمة، أن مشاكلها لن تتحل بالانتقام، بل يجب أن تتصالح مع أخطائها وماضيها؛ لتتمكن من البدء مرة أخرى.

● فـ قررت أن تخرج عن ثوب المرأة الشريرة، وتتخلى عن خطط الانتقام التي وضعتها، وتبدأ حياة جديدة مليئة بالسعادة والأمل.

5. التقاء فاطمة أحمد:

● وفي تلك الأحيان، التقت فاطمة بـ شاب يُدعى "أحمد"؛ الذي يعمل كـ طبيباً في إحدى المستشفيات.

● ثم تطور العلاقة، وتنشأ علاقة حب بينهما، يقابلها العديد من العوائق والتحديات.

● يظل أحمد يتألم من مشاعر الذنب نحو زوجته السابقة، كما تعاني فاطمة من آلام تجاربها السابقة، ولكنهما يحاولان التغلب على هذه المشاعر بالحب والأمل، الذي نشأ بينهما.


من هو مؤلف رواية كونسيلر؟

قامت الكاتبة والطبيبة المصرية "نرمين نحمد الله" بتأليف رواية كونسيلر، وهي وُلدت عام 1982، واصدرت العديد من الروايات الإلكترونية، من أهمها: ماسة، وشيطان جارية، في ثياب ملكية، قيود ناعمة، ومرايا الخريف، بينما تُعد تعاويذ عمران هي أخر أعمالها الأدبية، وقد حققت رواية كونسيلر مبيعات ضخمة.


ما هي شخصيات رواية كونسيلر؟

اشتملت هذه الرواية على عدة شخصيات، يمكن تصنيفها كالتالي:

1. الشخصيات الرئيسية:

ومن هذه الشخصيات ما يلي:

فاطمة: هي الشخصية الأساسية التي تدور حولها أحداث الرواية، فهي تلك الفتاة القوية، التي عانت نتيجة ظلم الكثير لها، مما جعلها تتجه إلى التفكير في كل من ترك في داخلها الندوب، ولكنها عندما التقت بالطبيب "أحمد" ووقعت في حبه، أدركت أن ليس للانتقام أية فائدة، وعاشت في سلام.

غالية: هي تلك المرأة القاسية، التي عاشت فاطمة في بيتها، وتعرضت للقسوة، بعد وفاة والديها.

أحمد: الطبيب الوسيم، الذي قابلته "فاطمة" ووقعت في حبه، وساعدها في التصالح مع ذاتها والبدء من جديد.

سليمان: رجل عجوز، يتميز بحكمته البالغة، وقد ساعد فاطمة على تخطي المعاناة والصعاب بكل ما لديه من طاقة.

2. الشخصيات الثانوية:

ساعدت الشخصيات الثانوية على تطور أحداث الرواية ودقتها، وهي تتمثل في التالي:

السرجاني: الرجل الظالم، الذي كان يعمل جزارًا، وقد تزوجت والدة "فاطمة" منه، ثم قام بقت#لها.

د. عفاف: هي الطبيبة النفسية المعالجة لفاطمة، التي ساعدتها على تخطي أزماتها.


عن ماذا تتحدث رواية كونسيلر؟

تتمحور أحداث الرواية حول فتاة رقيقة تُدعى "فاطمة" كانت تعيش مع والدتها وزوج والدتها "السرجاني" بعد وفاة والدها، حتى قام "الجزار" بقت#ل والدتها؛ ظنًا منه أنها تخونه، وقد عاشت فاطمة في عناء شديد في بيت "غالية" التي تبنت "فاطمة"، ومرت سنوات عديدة حتى بلغت فاطمة سن الكبر وقررت أن تنتقم من تلك الأشخاص المؤذية.

لكن وجهتها طبيبتها بأن ذلك لن يفيدها، فقررت أن تسامح، وتمضي في حياتها، وقد سميت الرواية بهذا الاسم "كونسيلر" لما تزيله هذه المادة من الآثار والخيوط والهالات السوداء التي تظهر على الوجه، فقد شبهتها بالآثار النفسية التي يزيلها الحب.


هل رواية كونسيلر حقيقة؟

اقتبست الكاتبة "نرمين نحمد الله" هذه الرواية من قصة واقعية حدثت بالفعل ولكنها أضافت عليها الكثير بأسلوبها المبدع، مما أدى إلى جذب القارئ، حيث استطاعت أن تربط بين شخصيات الرواية وبعضها البعض بطريقة مثيرة تساعد على تطور أحداث الرواية وتفاعل القارئ معها.


ما هي الموضوعات التي تناولتها رواية كونسيلر؟

ناقشت رواية "كونسيلر" العديد من الموضوعات المؤثرة في المجتمع، واستطاعت بها أن تجذب القراء، إليك أهمها فيما يلي:

1. الانتقام:

ظهر الانتقام في أشد صوره في الرواية، فقد عانت البطلة من ظلم وقهر زوجة أبيها، وخيانة زوجها لها، وقت#ل "السرجاني" لوالدتها، وهذا ما جعلها تفكر في الانتقام فيما من أذاها وترك الندوب في قلبها، ولكن على كل إنسان أن يدرك أن الانتقام لا يفيد إلا أن يزيد الأمور تعقيداً، مثلما أدركت فاطمة ذلك في النهاية.

2. التصالح:

التصالح مع الماضي والحاضر هو الحل لكي تبدأ من جديد، وتنعم بحياة هادئة مليئة بالرضا والسعادة، وحاولت فاطمة أن تتصالح مع نفسها ومع أذى الأخرين لها بمساعدة الطبيبة المعالجة لها "د. عفاف"

3. الحب:

الحب هو الطريق الوحيد للنجاة والأمان، عندما تقع في حب الشخص المناسب، فقد تألمت فاطمة بسبب الحب كثيرًا، ولكنها وجدت في النهاية الحب الحقيقي، الذي عاونها على التغلب على صعاب الحياة.

4. الظلم الاجتماعي:

تشهد العديد من الأسر حالات الانفصال، التي يقع الأبناء ضحية لها، وقد جسدت البطلة هذا الواقع المرير، من خلال معاناتها من معاملة زوجة أبيها لها.

5. الدور الاجتماعي للمرأة:

المرأة ليست ضعيفة، بل تمتلك قدر عالي من القوة يجعلها تقف بمحاذاة الرحل، وحاولت فاطمة أن تغير صورة المرأة التقليدية التي يتعامل معها المجتمع على أنها ضعيفة ومنكسرة، بل هي لديها أهداف تسعى لتحقيقها، وقد حققتها بالفعل.

6. الموت:

هو الحقيقة الواحدة التي لابد أن ندركها ونتعايش معها، ففي النهاية تصالحت فاطمة مع وفاة والدتها، وأقرب صديقاتها، التي تألمت بشدة بعد وفاتهما.
تعليقات
ليست هناك تعليقات




    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -