اسباب تاخر الدورة الشهرية ومدة تأخر الدورة الطبيعي

اسباب تاخر الدورة الشهرية ومدة تأخر الدورة الطبيعي

اسباب تاخر الدورة الشهرية ومدة تأخر الدورة الطبيعي
من المتعارف عليه عند السيدات هو حدوث الدورة الشهرية عند البلوغ، ويختلف سن البلوغ من شخص لآخر وذلك بسبب اختلاف وظائف الجسم المسئولة عن ذلك، ولعل تأخر الدورة الشهرية يثير قلق عند بعض السيدات ويرجع ذلك إلى عوامل عديدة تشكل بما يعرف اسباب تاخر الدورة الشهرية، والتي ينتج عن تأخرها آلام شديدة في منطقة أسفل البطن ومنطقة الحوض ويمكن علاج باستشارة الطبيب المختص وتناول العلاج المناسب.


اسباب تاخر الدورة الشهرية:

يبدأ سن الحيض من 11 سنة إلى 16 سنة عند البنات وإذا تأخر عن ذلك يصاب الشخص بما يعرف بتأخر الدورة الشهرية، والتي تكون أسبابها كالآتي:

1. سوء التغذية:

 سوء التغذية عند بعض البنات، حيث أن ذلك يؤدي إلى ضرر شديد للمخ، والوظائف الحيوية للجسم مما يؤدي إلى خلل هرموني مصحوب بتأخر الدورة الشهرية.

2. اضطرابات الغدة الدرقية: 

 اضطرابات في بعض الغدد مثل اضطراب الجيني للغدة الدرقية، حيث أن زيادة أو قلة افرازات الغدة الدرقية يؤثر يؤدي إلى اضطرابات في موعد الدورة الشهرية بالإضافة إلى اضطرابات في النظام الغذائي.

3. اضطرابات الغدة النخامية:

 الاضطرابات التي تصيب الغدة النخامية والتي ينتج عنها تأخر نضج منطقة المهاد وبالتالي تأخر الحيض. يمكن اكتشاف وجود اضطرابات في الغدة النخامية كتضخمها مثلا عن طريق التصوير المقطعي أو تصوير الرنين المغناطيسي. 


4. تناول أدوية تأخر الدورة:

 تناول أدوية منع الحمل والتي تسبب انقطاع الدورة الشهرية والتي قد تستمر حتى بعد التوقف عن تناوله مثل أدوية ميكرونور، وحسب موقع الطبي، فإن ذلك الدواء يستخدم لتأخير الدورة، تنظيم مواعيدها، ومنع الحمل من خلال تثبيط الإباضة.

5. الحمل والرضاعة النظيفة:

يحدث انقطاع طبيعي للدورة أثناء الحمل حيث أن ذلك الدم المعتاد للدورة بسبب توقف التبويض طوال فترة الحمل، ويحدث لدى بعض السيدات ما يعرف بإسم الرضاعة النظيفة وهو عدم نزول الدورة أثناء كامل فترة الرضاعة.

6.الأمراض المزمنة: 

تؤدي الإصابة ببعض الأمراض المزمنة كالسكري والذي ينتج عنه اضطراب في سوء في هضم سكر الجلوكوز، السرطان الذي يؤدي إلى فشل بالمبيض، أو الكبد الذي يسبب اضطرابات في الدورة.

7. ارتفاع نسبة هرومون الحليب: 

 يؤدي ارتفاع هرمون الحليب (البرولاكتين) بصورة كبيرة عند السيدات إلى مشاكل في الحيض، مع العلم أن النسبة الطبيعية لهرمون الحليب يجب أن تكون تحت 25 نانوجرام لكل مليلتر، أما زيادته بين 50 إلى 100 نانوجرام لكل مليلتر فيسبب عدم انتظام في الدورة الشهرية واضطرابات في الخصوبة، وإذا كان فوق نسبة 100 نانوجرام لكل مليلتر، فإن ذلك قد يسبب العقم عافاكم الله.

8. الوصول لسن اليأس: 

تكمن اسباب تأخر الدورة الشهرية في سن اليأس والتي ينتج عنه تراجع في تدفق هرمون الاستروجين المسئول عن الحيض.


مدة تأخر الدورة الشهرية الطبيعي:

إن مدة تأخر الدورة الشهرية الطبيعي هو 28 يوم قد تزيد أو تنقص سبع أيام فقط. وقد تصاب بعض البنات في سن المراهقة والسيدات بالقلق حيال تأخر الدورة الشهرية، وقد يكون اسباب تأخر الدورة الشهرية طبيعي وليس هناك ما يقلق إذا تأخرت لمدة أسبوع أو أن فترة الحيض قد لا تنتظم بشكل طبيعي وقد يكون السبب هو التعرض لتوتر عصبي أو تذبذب في العلاقة العاطفية أدى إلى تأخرها. يصبح تأخر الدورة الشهرية غير طبيعي إذا ظهرت علامات البلوغ وتعدى السن إلى 16 سنة أو التوقف عن تناول حبوب منع الحمل لفترة طويلة ولم يحدث حيض، هنا يجب استشارة الطبيب المختص.


أسباب تأخر الدورة الشهرية للبنات: 

● قد تؤدي الإصابة بمتلازمة تسمى تكيس المبايض إلى تأخر الدورة الشهرية عند البنات. 

● علاوة على ذلك، فإن مشاكل إفرازات الغدة الدرقية تؤخر الدورة الشهرية عند البنات. 

● كذلك، فإن النقص الحاد في الوزن يؤخر الدورة عند البنات. 

● تكيس المبيض عند بعض السيدات أو بما يدعى بمتلازمة التكيس المتعددة في المبيض (PCO-S).

● كثرة ممارسة الرياضة عند السيدات من اسباب تأخر الدورة الشهرية.

● وأخيرًا، فإن البنات التي تعاني من زيادة في إفرازات هرمون الحليب، قد تتأخر لديها الدورة الشهرية. 


أسباب تأخر الدورة الشهرية للمراهقات:

يبلغ السن المتعارف عليه لنزول الدورة عند المراهقات هو 12 سنة، وقد تتأخر بعض المراهقات إلى سن 15 سنة وهو أمر قد لا يحتاج للقلق واليكَ الأسباب:

● قد تتأخر نزول الدورة عند بعض المراهقات إلى 15 سن وقد يكون السبب هو السجل العائلي حيث هو المتعارف عليه في العائلة

● إذا كانت الأم أو أفراد الأسرة الإناث من المتعارف عليه تتأخر الدورة عندهم لسن 15 فقد يكون ذلك هو السبب.

● زيادة الوزن المفرط عند بعض المراهقات يؤدي إلى اختلال في هرمونات الجسم مما يسبب احيانا اسباب تأخر الدورة الشهرية.

● النحافة أو فقدان الوزن عن الوزن الصحي المتعارف عليه يؤدي إلى نقص هرمونات الجسم وبالتالي اختلالها يعيق نزول الحيض.

● ممارسة التمارين الشاقة لدى بعض المراهقات، حيث تعمل التمارين على حرق السعرات الحرارية للجسم بصورة مستمرة مما يسبب نقص في الكولسترول ويؤدي إلى تأخير الدورة.

● تعاني بعض المراهقات ذات أمراض معينة مثل السكري، أو المعرضة للتصوير الإشعاعي، أو أدوية الكيماوي من تأخير في الدورة.

● يجب مراجعة الطبيب في حال تأخر الدورة الشهرية عن سن 16 سنة، إذا تمت المراهقة 14 سنة ولم تظهر عليها علامات البلوغ، ويجب استشارة الطبيب إذا ظهرت علامات النمو بشكل بطيء بعد 12 سنة.


أسباب تأخر الدورة الشهرية للمتزوجات: 

● قد تعاني المتزوجات النحيفات للغاية أو السمينات بصورة مفرطة من تأخر الدورة الشهرية. 

● كذلك، فإن بعض التكيسات الموجودة على المبايض، قد تؤدي لتأخر الدورة الشهرية للمتزوجات. 

● بالإضافة لذلك، فإن الأمراض المزمنة لدى المتزوجات مثل السرطان، الكبدي، والسكر، قد تكون من أسباب تأخر الدورة الشهرية للمتزوجات.

● أخيرًا، فإن الوصول لسن اليأس، هو أحد أشهر أسباب تأخر الدورة الشهرية للمتزوجات. 


أعراض تأخر الدورة الشهرية:

تختلف أعراض تأخر الدورة الشهرية من سيدة لأخرى وذلك باختلال اسباب تأخر الدورة الشهرية وقد يرجع ذلك بسبب بنية الجسم نفسه، أو حسب الحالة المرضية التي تعاني منها السيدة، وهي كالآتي:

● الشعور بالمرض والتعب والإرهاق طوال اليوم.

● إمساك شديد لا يزول حتى مع تناول العقاقير الطبية.

● الصداع المستمر بدون سبب.

● آلام البطن والشعور بالغازات.

● تورم في الثديين مصاحب للشعور ببعض الأوجاع.

● ألم في أسفل الظهر مستمر مع ألم أسفل البطن كذلك.

● الشعور الدائم بالتوتر والقلق.

● عدم القدرة على تحمل الضوء والضوضاء.

● الشعور بالعدائية تجاه الآخرين واختلاق المشاكل.

● فقد الشهية أو تناول الطعام بكثرة.

● مشاكل النوم الغير منتظم قد يكون قلق أو نوم لفترة طويلة.


ما يجب فعله عند تأخر الدورة الشهرية؟

إن مفهوم الدورة الشهرية هو تغير يحدث في هرمونات جسم المرأة يدل على البلوغ ويحتاج الجسم فترة للانتظام على وضعه الجديد وقد يحدث تدخل طبي أو لا يحتاج.

● يعود عامل التأخير احيانا إلى النظام الغذائي الغير منتظم أو الإصابة بنقص الفيتامينات أو ما يدعى بأنيميا فقر الدم.

● السفر والتوتر العصبي قد يكون سبب في تأخيرها.

● إذا استمر انقطاع الدورة إلى أسبوع أو 10 أيام قد تكون السيدة حامل وهنا يجب عمل اختبار حمل.

● إذا توقف الدورة لمدة أسبوع وكانت منتظمة قبل ذلك فهنا لا داعي للقلق وإذا كانت الدورة الشهرية غير منتظمة دائم هنا يجب استشارة الدكتور المختص.


كيف أعرف أن تأخر الدورة وليس حامل؟

تتشابه أعراض الحمل مع أعراض تاخر الحيض عند السيدات ولمعرفة كيفية التفريق بين تأخر الدورة وليس حمل اتبع الآتي:

● يصاحب تأخر الدورة الشعور بعدة أعراض يمكن التفريق بينها وبين الحمل.

● إذا تأخرت الدورة عن 10 أيام تشعر السيدة بالإمساك وآلام في البطن.

● الشعور بالتقلصات وتصلب منطقة الرحم.

● حدوث الإفرازات المهبلية بكثرة وهي ما بين اللون الأبيض واللون الأصفر الداكن.

● اضطراب في الهرمونات ينتج عنه حب الشباب وهو من أشهر العلامات التي تصاحب تأخر الدورة.

● كسب الوزن الزائد عند بعض السيدات.

● تورم في الوجه والجسم بالكامل أو تورم القدمين فقط.

● التقلبات المزاجية عند السيدات من (الفرح، والحزن، والعصبية) من أشهر علامات تأخر الدورة الشهرية.

عند تأخر الدورة الشهرية عند السيدات عن 10 أيام يجب عمل اختبار حمل للفحص لو كانت النتيجة سلبية، فيجب مراجعة تلكَ الأعراض واللجوء إلى الطبيب المختص.


علاج تاخر الدورة الشهرية:

يجب مراجعة الطبيب المختص إذا تأخرت الدورة الشهرية عن سنة، ومن خلال اسباب تأخر الدورة الشهرية يصف الدكتور المعالج العلاج المناسب والذي يتمثل في الآتي:

● تناول الطعام الصحي الغني بالفيتامينات والمعادن المفيدة للجسم.

● الامتناع عن تناول عقاقير منع الحمل في صورة الحبوب ووصف علاج مناسب أكثر لا يؤثر على الدورة.

● معالجة اضطرابات الغدة النخامية والغدة الدرقية المؤثرة على نزول الحيض.

● تنظيم هرمون الاستروجين والبروجسترون المسئولين عن تنظيم نزول الحيض عند النساء.

● مراجعة الطبيب النفسي لحل المشاكل النفسية والتوتر عند بعض المراهقات.

● التوقف عن ممارسة الرياضات الشاقة عند البعض والحرص على ممارسة الرياضة بشكل معتدل ومفيد للجسم.


تعليقات
ليست هناك تعليقات




    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -