ملخص رواية ١٩٨٤ ومن هم شحصيات الرواية

ملخص رواية ١٩٨٤ ومن هم شحصيات الرواية

ملخص رواية ١٩٨٤ ومن هم شحصيات الرواية
تُعد رواية 1984 من أعظم روايات القرن العشرين، ويدور ملخص الرواية حول عالم الحروب، الديكتاتوريات، التلاعب بأفكار وآراء الشعوب، والظلم السائد في الدول في ذلك الوقت، لمعرفة المزيد تابع هذا المقال.


ملخص رواية 1984:

وفيما يلي ملخص أحداث رواية 1984:

1. بداية الرواية:

● بدأت الرواية بعد الحرب القاسية، التي قامت في العالم بذلك الوقت، ونتج عنها ثلاثة دول عظمى وكانت دولة أوشينيا واحدة من تلك الدول.

● وكان بطل الرواية "وينستون سميث" عضو في الحزب الخارجي بالدولة، ويعيش في مقاطعة "استريب ١" في منطقة تأسست على أنقاض ودمار إنجلترا، بعد أن أهلكتها النزاعات المسلحة، الحروب الدامية، والثورات المنتشرة.

2. قوانين سكن وينستون:

● كان وينستون يسكن شقة صغيرة؛ تتكون من غرفة واحدة فقط، وكانت تحكمه قواعد يجب إتباعها، وإلا ستهدد حياته.

● كما لم يكن يسمح له بتناول أي شيء ما عدا الخبز، النبيذ، والبعض من المنتجات الصناعية.

● انتشرت الكاميرات، الميكروفونات السرية، وشاشات العرض في كامل المبنى الذي يقطنه، وذلك لكشف الاخطار، التي قد تهدد نظام الدولة حينها.

● وكانوا ينبهون الأطفال -في ذلك الوقت-على الابلاغ عن أي شخص يشتبهون فيه بأنه "مجرم فكر" وحتى وإن كان هذا الشخص من أهلهم أو المقربين إليهم.

3. وظيفة وينستون:

● كان وينستون يعمل موظفاً في وزارة الحقيقة، وهي تُعد وظيفة المحرر المسئول عن مراجعة التاريخ.

● وعندما يعلن الحزب على أنه حقيقة؛ يعمل وينستون على تغيير الصور وكتابة الوثائق.

● وبالإضافة لما سبق، كان يعمل في مسح جميع الأشخاص غير المرغوب فيهم في هذه الدولة، وكان يطلق على هؤلاء الأفراد "اللا أشخاص".

● فكان وينستون يتلف الوثائق الأصلية للأفراد، وبذلك فهو يمسحهم من ثقوب الذاكرة طوال العمر.

4. اكتشاف وينستون:

● اكتشف وينستون خلال عمله ماضي دولته الحقيقي، الذي كانت عليه قديما، واستمر في البحث ومعرفة المزيد من معلومات حول ذلك الماضي.

● قرر وينستون أن يدون مذكراته الشخصية، وأن يبدأ في انتقاد الحزب الحاكم في دولته، الذي يشمل انتقاد "الأخ الأكبر له"، الذي يُعد زعيم المعبود في الدولة.

● وكانت هذه جريمة كبيرة، إذا اكتشفتها الشرطة سيكون عقابها الوحيد هو "الإعدام".

5. وينستون والشابة:

● وفيما بعد، قد تعرف وينستون على شابة تُدعى "جوليا"، وهي تعمل في الوزارة ومتخصصة في صيانة آلات كتابة الروايات، التي يكرهها وينستون كثيراً.

● وذات يوم، أعطته ورقة في يده؛ تخبره فيها عن حبها له، ثم يكتشف وينستون في وقتٍ آخر انها تكره ذلك الحزب مثله، فيقع في حبها أيضاً.

● وبعد ذلك أصبح يلتقي بها في الريف، وفي غرفة فوق متجر في أحد أحياء لندن الفقيرة لبيع التحف.

● وفي أحد الأيام، تعرف وينستون على شخصٍ يُدعى "اوبراين"، وهو يعتبر عضو من أعضاء الحزب الداخلي للدولة.

● ويظن وينستون أن اوبراين عميل لدى منظمة الاخوية؛ تلك المنظمة السرية تماماً التي تهدف إلى تحقيق شيئًا واحداً فقط وهو: القضاء على الحزب.

● وبعد أن تجاذبا أطراف الحديث، أعطاه "اوبراين" كتابًا تم تأليفه على يد زعيم المنظمة الأخوية، ولكنه غير مقبول أو محبوب بالنسبة للناس.

● يتضمن هذا الكتاب الحروب الدائمة، شعارات الحزب الحاكم للدولة، ومعانيها الحقيقية.

6. خديعة وينستون وجوليا:

● تم الإيقاع بـ وينستون وجوليا، واعتقلتهم الشرطة، وقد تم احتجازهم بـ إحدى الوزارات ليتم التحقيق معهم.

● وإذ يكتشفان أن صاحب متجر التحقيق ليس إلا واحدًا من شرطة الفكر، وكذلك اوبراين، فهو عنصر من عناصر شرطة الفكر، وقد ادعى أنه من المعارضة للإيقاع بكل من هو معارض.

● وخلال فترة اعتقال وينستون، تعرض لأسوأ أنواع العذاب لـ يُشفى من جنونه كما يقولون، ولكنها كراهيته للحزب بمعنى أصح.

7. رجوع وينسون وجوليا:

● تم تعذيب وينستون في غرفة ١٠١، وهي أشد غرف التعذيب واثارة للذعر، لدرجة أنه اعترف تحت التعذيب بالعديد من الجرائم، التي لم يرتكبها ولا يعرف عنها أي شيء.

● كما أنه تخلى تحت التعذيب عن محبوبته "جوليا" طالباً منهم أن يعذبوها بدلاً عنه.

● وبعد الخروج أخبرته جوليا عن انها تعذبت كثيرا، كما انها اوقعت به مثلما اوقع بها هو الآخر

● وحتى يهرب "وينستون" من ذكرياته تحول إلى مدمن خمر، التي لطالما صار يعتقد أنها مجرد أوهام لا أكثر ولا أقل.


من هم شخصيات رواية 1984؟

1. وينستون سميث: 

هو بطل الرواية التي تدور أحداثها حوله، وهو يحاول أن يرمز في الرواية لرغبات الإنسان العادي، فقد اعترض على حزب ما يكرهه، ووجد من يتفق معه على ذلك، ثم تم اعتقاله وتعذب أشد أنواع العذاب، ثم خرج واتجه إلى الطرق السهلة مثل إدمان الخمر اعتقادًا منه؛ أنه سينسى ذكرياته بهذه الطريقة.

2. جوليا: 

هي محبوبة وينستون المعارضة، والثائرة سراً على عكس العلن، فهي في العلن متمسكة بعقيدة الحزب وتشغل منصبا مهماً في رابطة الشباب المناهض للجنس، وهي من تم اعتقالها وتعذيبها مع "وينستون".

3. الاخ الكبير: 

حاكم دولة اوشينيا، ولديه شارب كثيف وعينين داكنين، وهو ممثل الحزب، الذي اعترض عليه "وينستون وجوليا".

4. اوبراين: 

عضو من أعضاء الحزب الداخلي للدولة، يتم تجنيده ليتنكر في شخصية عضو من حزب الأخوية، ليوقع كل من يفكر في المعارضة مثل وينستون وجوليا، وقد نجح في اعتقالهم بالفعل.

5. ايمانويل: 

قائد الحزب السابق، وهو الزعيم الحقيقي لحزب الأخوية، ومؤلف كتاب الجماعية النخبوية بين النظرية والتطبيق.


من هو مؤلف رواية 1984؟

تُعد رواية 1984م من تأليف الكاتب والروائي البريطاني جورج اورويل، وتم إصدارها عام ١٩٤٩ م.


ما هو الاسم الحقيقي لجورج اورويل؟

الاسم الحقيقي لجورج اورويل هو "إريك آرثر بلير"، وقد وُلد ٢٥ يونيو ١٩٠٣م.


كم عدد صفحات رواية 1984؟

وقعت أحداث رواية 1984م في ٣٥٥ صفحة.


لماذا منعت رواية 1984؟

تعرضت رواية 1984 منذ نزلها للملاحقة القضائية بسبب انها عمل هدام أو ذو فكر تخريبي كما يقولون.


ما هي مؤلفات جورج اورويل؟

كتب جورج اورويل الكثير من الروايات المميزة والهادفة، التي لا يمكن حصرها، إليكم بعض الأمثلة فيما يلي:

● رواية متشرداً في باريس ولندن وقد تم نشرها عام ١٩٣٣م

● رواية أيام بورمية عام ١٩٣٤م

● ابنة القس وقد نشرت 1935م

● كتاب الحنين إلى كاتالونيا 1938م

● الصعود إلى الهواء وقد نشرت ١٩٣٩ م

● مزرعة الحيوان 1945م


كيف توفي الكاتب والروائي جورج اورويل؟

عانى جورج اورويل من مرض السل في وقت مبكر من عمره، مما أدى إلى وفاته عام ١٩٥٠م، ولم يكن يتجاوز حينها سوى السادسة والاربعين من عمره.
تعليقات
ليست هناك تعليقات




    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -