ملخص مسرحية الملك لير

ملخص مسرحية الملك لير

ملخص مسرحية الملك لير
تم نشر مسرحية الملك لير لأول مرة عام 1605 م، وهي مكونة من 5 فصول، والذي قام بتأليفها هو الكاتب الشهير وليم شكسبير، ولقد كانت مستلهمة من كتاب "هولنشد" والملحمة الشعرية "ملكة الجان" واعتبرت هذه المسرحية من أفضل ما قدمه شكسبير ولذلك لأنها تنتمي للعصر الحديث.


ملخص مسرحية الملك لير:

بخصوص ملخص مسرحية الملك لير فهي تتحدث الملك لير الذي يسيء ابنته الصغرى كورديليا بسبب وشاية أخواتها لها ريغان وجونريال ولكن كورديليا تقف بجانبه هي وزوجها حتى النهاية. وتدور أحداث هذه المسرحية في بريطانيا القديمة وسوف نلخص أحداثها كالتالي:

1. تنازل الملك لير عن العرش:

● تبدأ مسرحية الملك لير ببعض الأحداث في بريطانيا والذي كان حكمها في هذا الوقت هو الملك لير، والذي لديه ثلاث بنات وهن على الترتيب " جونوريل، ريغان، كورديليا" وكن جميعهن متزوجات ماعدا َالابنة الصغرى كورديليا، ولأن الملك قد كبر في السن فقد قرر التنازل عن ملكه.

● حيث قام باستدعاء بناته الثلاث، وطلب منهن التعبير عن حبها له، والأفضل فيهن يعطيها الملك، فكانت جونوريل هي البادئة، ولقد كانت ذكية وماكرة فكانت تحسن اختيار الكلام المنمق وتصف والدها بعبارات خادعة، فأخبرت والدها أنها تحبه أكثر من عينيها ولا يمكن للكلمات أن تصف له مدى حبها، وهكذا فعلت الابنة الوسطى.

● أما الابنة الصغرى فهي التي أحبت والدها بصدق، ولكنها لا تعرف تنميق العبارات مثل الاختين، لذا قرر الملك أن يهب ثلث المملكة للابنة الكبرى، والثلث الثاني للابنة الوسطى.

● وهنا أعطى الملك فرصة جديدة لابنته الصغرى، وطلب منها أن تذهب لتنتقي كلماتها من جديد، ولكنها مع هذا لم تستطع التملق له، ليقوم بعدها الملك بقسمة المملكة مناصفةً بين البنتين الكبرى والوسطى، ولكن على شرط أن يظل ملكا للبلاد.

2. زواج كورديليا:

● جميع الموجودين يشعرون بالحزن وذلك لأنهم يعلمون جيدا مدى حب كورديليا لأبيها، وأنها صادقة في مشاعرها، ولكن الملك لم يعجبه الأمر.

● ولقد مقدرا لها أن تتزوج من الدوق برجاندي، ولكنه عدل عن الأمر بمجرد أن عرف أن الملك حرمها من الميراث.

● وفي هذا الوقت كان الملك يتنقل بين ابنته كل شهر مع العلم ان معه نحو 100 فارس يرافقه أينما ذهب.

● أما النبيل أيرل فكان أكبر مدافع عن كورديليا، ولكن الملك نفاه خارج البلاد عندما خاطبه في امرها، وفي هذه الأثناء أعجب ملك فرنسا بكورديليا وطلب الزواج منها، ولكن اباه رفض هذا الأمر وعلى الرغم من ذلك تقدم لها وتزوجها وأخذها معه وأصبحت ملكة فرنسا.

3. خيبة أمل الملك لير:

● بعد فترة من الوقت علم الملك لير بالحقيقة وأن ابنته الكبرى كانت تخدعه طيلة هذه المدة، وذلك عندما شعر بأنها لا ترغب به في قصرها ولقد صراحته بهذا الأمر وأنها لن تتحمل استضافة 100 فارس.

● ليس هذا فقط بل أمرت جميع الجنود أن يطيعوا أوامره هي ولا يكترثوا لأي أمر يطلبه الملك لير، كما أخبرت اختها الوسطى بأن تفعل نفس الشيء في والدهما.

4. هروب الملك لير من ابنتيه:

● كل هذه المدة كان النبيل إيرل متخفيا عن الأنظار وذلك بمساعدة الملكة كورديليا، هذا وقد لازم الملك طيلة الوقت من خلال أن يكون مع الخدم المقربين له دون أن يعرف أحد ولقب نفسه "كايوس".

● حيث طلب منه الملك في هذا الوقت أن يذهب لابنته الوسطى ويطلب منها استضافة الملك، وفي أثناء ذهابه تشاجر واحد جنود الملك الذين أهانوه، ووصل هذا الأمر للابنة الوسطى، لذا قامت باعتقال كابوس وتعذيبه.

● وحينما وصل الملك وجد كايوس مربوط ومعلق على باب القصر، فطلب رؤية ابنته فقال الجندي انها متعبه ولا تستطيع القدوم، هنا توجه الملك قلعة دوفر حيث يمكنه الشعور بالأمان.

● بعدها يذهب كايوس إلى كورديليا ويخبرها بما حدث مع والدها، وتطلب من زوجها أن يعلن الحرب على إنجلترا لكي يقوم بإسقاط حكم اختها.

5. النهاية المفجعة:

● تقع كل من الأخت الكبرى والوسطى في حب نفس الرجل وهو ادموند، حيث تزوجت به الأخت الوسطى سرا بعد وفاة زوجها، والأخت الكبرى كانت تخون زوجها معه.

● وعندما علمت الاخت الكبرى بعلاقة اختها مع إدموند قررت أن تسم اختها وفعلت ذلك فعلا، وبعد أن يكتشف زوجها ما فعلته يأمر بتنفيذ حكم الإعدام فيها.

● في هذا الوقت يحصل مقابلة عاطفية شديدة التأثر بين الملك لير وابنته كورديليا حيث يعترف لها بخطأه، ولكن في هذه الأثناء ينهزم جيش زوجها أمام جيش بريطانيا.

● لتقع هي ووالدها اسيران ويتم الحكم عليها بالإعدام وذلك لأنها اتهمت بالخيانة والتأمر ضد بريطانيا، ومات الملك حزنا على ابنته التي أحبته بصدق.

● وفي النهاية ينصب زوج ابنة الملك لير الكبرى ملكاً على إنجلترا.


تحليل الشخصيات في مسرحية الملك لير:

عندما نحلل كل شخصية داخل المسرحية نتفاجأ بمدى دنو النفس البشرية، وما الذي يمكن للشخص فعله في مقابل الجاه والسلطان فنجد أن:

1. الملك لير: 

حيث أظهره الكاتب بشخص لديه الشهوة لنيل اعجاب الجميع، فهو لديه 3 بنات، يحب تملق ابنتيها الكبيرتين له ويعطيها الكثير من الأموال والسلطة في مقابل ذلك، أما الابنة الصغيرة فيحرمها من الميراث، وذلك لأنها لم تقل له الكلام المعسول كما فعلن اختاها، وذلك على الرغم من أن حبها لأبيها صادق.

2. ريغان، جونريال: 

وهما ابنتا الملك لير، حيث يظهر من خلال شخصيتهما مدى التناقضات الإنسانية، حيث أنهم يتامران مع زوجيهما لخلع الملك من حكمه، ويتفنناَ في تعذيبه ليكتشف الملك حقيقة ما وصل إليه من إنكار الحقيقة ويصاب بالجنون.

3. الملكة كورديليا:

وهي ابنة الملك لير الصغرى، والتي كان حبها له خالصاً، وفي سبيل هذا الحب خسرت ملكها حياتها.

4. ايرل: 

وهو الخادم المخلص للملك لير، والذي وهب حياته له فهو عمل على رعاية الملك حتى بعد عزل ابنتاه له فهو يمثل النبل الذي يناصر الحق، والذي قتل لهذا السبب.

5. دوق برجاندي: 

وهو الشخص الذي يسعى لتحقيق مصالحه الشخصية فهو يدعي النبل ولكنه لا يعرف عنه شيء، كان يود الزواج من الابنة الصغرى للملك لير، ولكن بعد أن حرمها أبوها من الميراث يعدل عن هذا الأمر.

6. ملك فرنسا: 

وهو المثال في الأخلاق والنبل، فهو زوج الابنة الصغرى، والذي لم يهتم بحرمانها من الميراث، حتى عندما طلبت منه الدفاع عن والدها بذل ملكه وحياته في سبيلها.

7. كورو، والباني: 

وهما مثالاً الطمع والجشع، فهم لا يعرفون اي شيء عن المشاعر الإنسانية ولا النبل والكرامة، وهما زوجا الابنتين الكبيرتين للملك لير.


الدروس المستفادة من قصة الملك لير

في هذه القصة يوجد الكثير من الدروس المستفادة منها:

1. إن صدق المشاعر ليس بالكلام المعسول والمنمق، يكفي أن يكون الكلام نابعاً من القلب.

2. الطمع هو من أبشع الصفات والذي قد يكون سببا في تدمير من حولنا.

3. الحسد هو أكثر صفات بشاعة فهو يعمي الشخص عن تصرفاته.


ما هي الحبكة الرئيسية لمسرحية الملك لير؟

الحبكة هنا هي تلك المأساة التي عاشها الملك لير من قبل ابنتيه وذلك بعد أن وهب لهمن ثروته وحكمه، وهذه المأساة كان هو السبب فيها وذلك من خلال تقسيم حكمه على كل من الابنة الكبرى والوسطى، وحرمان الصغرى من حقها، فكان هذا القرار هو الذي أطلق هذه الأحداث وبدأت الخيانة والألم تكون هي عواقب فعلته تلك.


ما مصير ابنة الملك كورديليا؟

في البداية سلبها والدها حقها في أن يكون لها جزءًا من الميراث وفي نفس الوقت كان لا يقبل أي شخص يدافع عنها، لذا قام بنفي النبيل إيرل عندما فعل ذلك، وتزوجت ملك فرنسا ولكنها ماتت بعدما أعلنت الحرب على بريطانيا فتم اعدامها لأنها اتهمت بالخيانة لصالح فرنسا.


هل قصة الملك لير حقيقية؟

قيل بأن قصة الملك لير حقيقية والذي قام بروايتها هو جيفري مونماوث، وذلك وفقاً لكتاباته عن السلالة البريطانية، إلا أن وليام شكسبير قام بإعادة سردها في مسرحية تراجيدية لا مثيل لها.
تعليقات
ليست هناك تعليقات




    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -