قصص أطفال قبل النوم مكتوبة بالعامية

قصص أطفال قبل النوم مكتوبة بالعامية

قصص أطفال قبل النوم مكتوبة بالعامية
تبحث الأمهات وبكثرة عن قصص للأطفال تكون باللغة العامية، وذلك لسهولة توصيل المعلومة التي تريد أن توصلها لطفلك عن طريق تلك اللغة، إذا كنتي ممن يبحثون عن هذه القصص يمكنك قراءة القصص الموجودة في هذا المقال، ستجدين فيها الكثير من المتعة والتسلية لطفلك.


قصص أطفال قبل النوم مكتوبة بالعامية:

تشمل قائمة قصص أطفال قبل النوم مكتوبة بالعامية قصة الأرنب والبئر، قصة الشجرة العملاقة، قصة النملة والصرصار، قصة العصفور والفيل، قصة صانع الأحذية، وقصة البحار الكاذب. وسنعرض لكم الآن قصتين باللغة العامية، وستكون كل قصة فيها موعظة على الأطفال تعلمها ونبدأ بالقصة الاولى:

1. قصة الأرنب والبئر:

● كان فيه أرنب عجوز يعيش مع زوجته وأبنائه الصغار، وكان الارنب العجوز دايما يشوف أولاده وهما قاعدين يلعبوا ويضحكوا مع بعض.

● وفي يوم من الأيام كان الأرنب العجوز عطشان أوي، فقرر يروح البئر ويشرب منه.

● لما راح عند البئر ونزل الدلو عشان يجيب مياه، لكن المفاجأة إن الدلو طلع فاضي ومفيش أي مياه جواه.

● قعد الأرنب العجوز يفكر وفي النهاية قرر يربط حبل أطول في الدلو عشان يوصل للمياه.

● وبالفعل جاب الأرنب مياه وشرب، ورجع بيته ولما رجع البيت شاف أولاده وهما بيلعبوا وبيضحكوا.

● ونادى عليهم وقالهم على مشكلة المياه وأنها ممكن في مرة من المرات تختفي ونموت من العطش.

● لكن الأولاد مسمعوش الكلام وفضلوا يلعبوا، كرر الأرنب العجوز كلامه مرة تانية.

● وفي الآخر رد عليه واحد من الصغار وقاله احنا مش هنموت من العطش لو البئر خلص هنحفر واحد جديد.

● الأرنب العجوز عجبته الفكرة دي وقال لزوجته احنا نروح ننفذها دلوقتي، وفضل يدور على مكان يحفر فيه.

● وفي الآخر افتكر مكان فيه أشجار كثير وطيور بتعيش هناك وكمان حيوانات ذي الكلب وغيره.

● راح هناك هو وزوجته وبدأ في الحفر، شافوه الكلاب وهما بيحفروا نبحت الكلاب كلها عشان يخافوا ويمشوا.

● لكن الأرنب العجوز وزوجته فضلوا مكانهم، لما قربت الكلاب منهم وسألوهم عن اللي هما بيعملوه وردوا عليهم.

● اقتنعت الكلاب وبدأوا يساعدوهم، وفي النهاية بعد التراب اتحول لطين، خرجت المياه وفرحوا كتير.

● ورجعوا البيت ولما دخلوا فضلوا يبحثوا عن الأولاد الصغيرين ولكن مش موجودين في أي مكان.

● اقترحوا إنهم اكيد راحوا عشان يشربوا بس مش موجودين عند البئر الجديد، قالوا اكيد راحوا عند البئر القديم.

● جري الأرنب العجوز بسرعة عشان أولاده ميمتوش من العطش، وراح معهم مجموعة من الكلاب.

● لما وصلوا لقوهم على الأرض ومش قادرين يقوموا من كتر العطش.

● حملتهم الكلاب وراحوا عند البئر الجديد، وفضلوا يشربوا لحد مشبعوا.

● لما فاقت الأرانب الصغيرة اعتذروا من الأرنب العجوز عشان مسمعوش كلامه.

● نتعلم من القصة أنه لازم نسمع كلام الوالدين ونحترمه.

2. قصة الشجرة العملاقة:

● كان فيه غابة كبيرة وكانت فيها أشجار ونباتات كتيره، وكانت من ضمن الأشجار دي شجرة كبيرة أوى.

● شجرة أغصانها طويلة وقوية وعددها كبير أوي مقارنة بالنباتات والأشجار اللي حواليه.

● وكان دايما بيتنمر ويتكبر عليهم عشان هو أكبر منهم، وكانت باقي الأشجار تحذروا وتقول بلاش تتنمر علينا عشان ربنا اللي خلقنا كلنا.

● لحد في يوم جات عاصفة شديدة أوي ضربت على المنطقة اللي فيها الشجرة العملاقة.

● طلبت الأشجار الصغيرة من العملاقة بأنها تنحني عشان العاصفة متأذيهاش.

● بس الشجرة العملاقة دي معرفتش عشان هيه طويلة اوي، وبعد العاصفة الشجرة العملاقة لقت أغصان منها كتير مكسورة.

● بعكس النباتات الصغيرة متعرضتش لأي أذى، وتعلمت الشجرة العملاقة إنها متتنمرش على حاجة ربنا خلقها أبدا.


قصص بالعامية المصرية للأطفال:

سنقص عليكم الآن مجموعة من القصص العامية المصرية التي يحبها الكثير من الأطفال:

1. قصة النملة والصرصار:

● في أيام فصل الخريف كان النمل الصغير بينشفوا الحبوب اللي جمعتها في فصل الصيف.

● وكان فيه صرصار جعان أوي ومعندهوش أكل عشان يأكل منه.

● فجأة شاف النمل وهو معان حبوب، طلب منهم شوية حبوب عشان يأكل عشان هو جعان.

● رد عليه شوية من النمل وقالوا انت مجمعتش حاجة من الصيف اللي فات عشان تبقى جعان كده.

● رد الصرصار عليهم وقال لا ماكنتش فاضي أجمع أكل عشان كنت بألف موسيقى وأغاني وماخدتش بالي أن الصيف خلص.

● النمل بصوا عليه باستغراب وقرف وقالوا كنت بتألف أغاني! طب أفضل جعان كده وارقص على الأغاني اللي الفتها بقى.

2. قصة العصفور والفيل:

● كان فيه عصفورة بتعيش مع ابنها الصغير في عش فوق شجرة عالية أوي.

● وفي يوم من الأيام راحت العصفورة الأم تدور على أكل عشان العصفورة الصغيرة.

● وبعد شوية هبت عاصفة شديدة أوي، والعش اللي كانت العصفورة الصغيرة فيه وقع ووقعت العصفورة كمان.

● بدأت العصفور تعيط وتصرخ من الألم وسمع صوتها فيل طيب، قرر يروح ويساعدها.

● بس لما شفته العصفورة الصغيرة خافت وعيطت أكتر، بس الفيل حملها لحد مالعصفورة الكبيرة رجعت تاني.

● شكرت العصفورة الأم الفيل عشان ساعد طفلها الصغير، وما نتعلم منه أن نساعد أي حد محتاج مننا مساعدة ومنتأخرش عليه.


حواديت قبل النوم للأطفال:

هنتعلم من القصة دي أن لازم ابقى أمين في شغلي عشان ربنا يرزقني، وكمان لازم نتعلم نرد الجميل اللي الناس بتقدمه لينا، والقصة بتحكي كالتالي:

● كان فيه صانع أحذية فقير جدا وكان راجل أمين في شغله ودايما ضميره صاحي.

● وفي يوم الجلد اللي بيصنع منها الأحذية قربت تخلص أنك في تعمل حذاء واحد بس، ساب الجلد على الطرابيزة وقفل الباب وروح البيت لمراته.

● حكى لمراته وقعد حزين زعلانه أنه مش هيعرف يشتغل تاني عشان الجلد خلص.

● راح تاني يوم وفتح المحل وكانت المفاجأة، لقى حذاء شكله جميل على الطرابيزة.

● فرح جدا وقال مين اللي عمل ده، ساب الحذاء راجل وقال الحذاء ده بكام وكان على مقاس بالظبط.

● التاجر قاله على السعر ودفع الراجل أعلى من السعر اللي طلبه التاجر، فرح التاجر وراح يشتري جلد يصنع حذائين.

● ساب الجلد على الطرابيزة ورجع تاني يوم لقى حذائين، فرح كتير والعملية دي اتكررت كذا مرة.

● وبقى التاجر وزوجته أغنياء، وكانوا عايزين يعرفوا مين بيعمل الأحذية دي.

● بعد مقفل الدكان رجع هو وزوجته بالليل عشان يعرفوا السر، القوا سبع أقزام بيصنعوا الأحذية بمهارة.

● الشمعة اللي كان ماسكها التاجر وقعت وعملت صوت، الأقزام سمعت وراحت تجري عشان محدش يشفهم.

● لكن التاجر طلب منهم يفضلوا عشان يتكلموا، شكرهم على كل اللي عملوه معاه وكلب منهم يصنع لهم أحذية هدية لهم.

● وافقت الأقزام، وعاش الأقزام مع التاجر والزوجة في سعادة دائمة.


قصص أطفال قبل النوم مكتوبة مع الصور:

يحب الأطفال كثيرا القصص التي بها صور ورسومات ملونة، وتوجد قصص باللغة العامية مدعمة بالصور، ومن تلك القصص قصة البحار الكاذب:

● كان فيه ولد بحار صغير بيعمل على متن سفينة، وكان الولد ده فيه روح من الدعابة الخاضعة.

● قرر في يوم يضحك على الناس وينزل البحر وقالهم أنا بغرق، الناس صدقته وراحوا جري عشان يساعدوه.

● بس اكتشفوا أن الطفل كان بيضحك عليهم، فضل يكرر العملة دي كذا مرة والناس زهقت منه.

● لكن في يوم من الأيام جات عاصفة شديدة أوي والسفينة غرقت وكمان الولد، ومن قوة العاصفة معرفش يعوم ويطلع على الشط.

● وفضل يصرخ عشان الناس تنقذه، لكن محدش كان بيصدقه خالص، وفي آخر لحظة نزل أحد الأشخاص وساعده قبل ميغرق واتعلم الولد الدرس.


من أكثر القصص المؤثرة؟

قصة الغني وابنه المدلل، قصة العجوز والهاتف.


من أهم الكتاب المصريين للقصص القصيرة؟

نجيب محفوظ، نورا أمين، نسمة إدريس وكذلك نبيل نعوم.


ما هي القصص التي يحبها الأطفال؟

قصة الملك الكسول، الذئب والسبع خراف وقصة المزارع وابنه المزارع.
تعليقات
ليست هناك تعليقات




    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -